بعض النصائح الغذائية للتمتع برمضان صحي

يعتبر شهر رمضان فرصة للتوبة والإستغفار ،كما أنه فرصة لتحسين صحة الفرد. بعض الناس يميلون إلى تناول الطعام أكثر خلال شهر رمضان، وهذا يمكن أن يؤدي إلى زيادة الوزن ومشاكل صحية أخرى.

يجب تغيير بعض السلوكيات الغذائية عند بعض المسلمين الذين يربطون شهر رمضان بتناول مختلف الأطعمة الصحية وغير الصحية من غروب الشمس إلى الفجر بشكل عشوائي دون ضوابط.

الصيام الصحي هو تناول الأكل الصحي بكميات مناسبة وفي أوقات مناسبة.فإستهلاك الأطعمة الصحية بكميات متوازنة هي أساس التمتع برمضان صحي خالي من المشاكل الصحية.

نصائح-غذائية-في-رمضان

 هذه بعض النصائح الغذائية للتمتع برمضان صحي

  1. إذا كانت وجبة الإفطار مهمة في غير رمضان ، فهي في رمضان أهم ،فالإفطار يعتبر الفترة التي يتم فيها تجديد مستويات الطاقة لذلك  يُنصح بتناول الأطعمة المفيدة مثل الفواكه والخضروات والأرز وكذلك اللحوم و منتجات الألبان.بالنسبة للسحور يجب تناول الأطعمة الصحية الكفيلة بتوفير الطاقة اللأزمة لمواصلة الصيام لساعات طويلة.
  2. يُنصح بتناول وجبة السحور ،وكما قال الرسول صلى الله عليه وسلم “تسحروا فإن في السحور بركة” . فالسحور وجبة حيوية في شهر رمضان لأنها تعطيك قوة وحيوية طيلة اليوم ويمكن أن تجعل الصيام أسهل.و تجنب وجبة السحور تُعرض الشخص للجفاف والتعب أثناء ساعات النهار .
  3. تجنب الإفطار بأطعمة دسمة ،فالإفراط في إستهلاك الأطعمة الغنية بالدهون قد يؤدي إلى عسر الهضم وزيادة الوزن ،لذلك يجب تناول إفطار صحي ومتوازن.
  4. تناول التمور عند الإفطار يساعد على إسترجاع الطاقة المستهلكة في نهار رمضان ، كما أن التمور غنية بالبوتاسيوم الذي يساعد العضلات والأعصاب للعمل بشكل جيد ، لكن يُنصح الإعتدال في تناول التمور بسبب نسبة السكر فيها. تعرف على أهم فوائد التمور
  5. يُنصح بتناول الفواكه والخضروات لأنها تزيد الشعور بالامتلاء وتساعد على منع الإمساك، كما أنها تحتوي على الفيتامينات والمعادن والمواد الكيميائية النباتية التي تعتبر حيوية لصحة جيدة.
  6. يُنصح بتناول الأطعمة الغنية بالألياف مثل الأرز البني والخبز المصنوع من الحنطة الكاملة لأنه يستغرق وقتا أطول للهضم، مما يساعد على الحفاظ على مستويات الطاقة لفترة أطول. والحبوب الكاملة التي يمكن أن تساعد على الحفاظ على مستويات السكر في الدم.
  7. تناول وجبات تحتوي الكربوهيدرات المعقدة والتي يتم إمتصاصها ببطء في الجسم مما يطيل فترة الشبع. الكربوهيدرات المعقدة هي الأطعمة التي تساعد على إطلاق الطاقة ببطء خلال ساعات الطويلة من الصوم، وهي توجد في الأطعمة مثل الشعير والقمح والشوفان ودقيق السميد والفول والعدس والطحين الاسمر
  8. اللحوم والدجاج بدون جلد والأسماك ومنتجات الألبان قليلة الدسم هي مصدر مهم للبروتين . وتناولها يُساعد على إصلاح وبناء أنسجة الجسم، وبناء الجهاز المناعي. كما أنها تزيد من مستوى الشبع
  9. إستهلاك منتجات الألبان الغنية بالكالسيوم يُساعد في الحفاظ على عظام قوية.
  10. تجنب تناول الأطعمة المقلية، لأنها تحتوي على نسبة عالية من السعرات الحرارية والدهون التي يمكن أن تزيد من مستويات الكولسترول في الدم. نصائح غذائية لتجنب إرتفاع الكولسترول
  11. تجنب الأطعمة المالحة مثل الأطعمة المعلبة أو المصنعة، المكسرات المملحة والمخللات، لأنها تزيد العطش خلال فترة الصيام.
  12. يُنصح بشرب الماء قدر الإمكان بين الإفطار والسحور على الأقل 8 أكواب ،لأنه يقلل من خطر الجفاف خلال الصوم.
  13. تناول الحساء والسلطة في الإفطار تساعد على الشعور بالشبع وتمنع الإفراط من تناول الطعام في وقت لاحق.
  14. تناول التمور والفواكه المجففة والمكسرات خلال شهر رمضان تُوفر العناصر الغذائية الضرورية وتمنح الطاقة للجسم، مما يساعد على الحفاظ على النشاط و الحيوية خلال شهر رمضان.
  15. تجنب الإفراط في تناول الحلويات مباشرة بعد الإفطار ، لأن ذلك يسبب زيادة في حجم المعدة و يُؤخر عملية الهضم ، كما أنه يسبب تذبذب في مستوى السكر في الدم.
  16. تجنب المشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل الشاي والقهوة والكولا. فالكافيين يعتبر مدر للبول ويحفز أسرع فقدان المياه من خلال التبول.
  17. الحد من إستهلاك القهوة قبل رمضان بأيام ،وذلك لتجنب الإصابة بالصداع والنعاس في الشهر الكريم ، ويُمكن شرب كوب واحد بعد تناول إفطار صحي ومتوازن.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق