أهم فوائد البرتقال

فوائد البرتقال

من المعروف أن البرتقال لديه العديد من الفوائد وهو من بين أكثر الفواكه شعبية في جميع أنحاء العالم. يبدأ موسم فاكهة البرتقال من أكتوبر ويستمر حتى فبراير. وإذا كان من الصعب العثور على الفواكه والخضروات الجيدة في فصل الشتاء، فهذا الفصل هو الوقت المثالي لشراء الحمضيات. فهو موسم الذروة للبرتقال والحمضيات الأخرى.

البرتقال غني بالعناصر الغذائية المهمة فالبرتقال منخفض السعرات الحرارية، لا يحتوي على الدهون المشبعة أو الكوليسترول، وهو غني بالألياف الغذائية و بالفيتامين سي إقرأ 10 أغذية غنية بالفيتامين سي

بعض فوائد البرتقال الصحية

يخفض خطر الإصابة بالأمراض

البرتقال قد يزيد الجهاز المناعي ويحسن الجلد الخاص بك؛ وهو يساعد أيضا في صحة القلب، ومستويات الكولسترول وغيرها. البرتقال قد يساعد بالإضافة إلى ذلك على تقليل مخاطر الإصابة بأمراض الجهاز التنفسي، وبعض أنواع السرطان، والتهاب المفاصل ، والقرحة وحصى الكلى.
فإحتواء البرتقال على كميات مهمة من فيتامين C يساعد على حماية الخلايا من خلال تحييد الجذور الحرة. فالجذور الحرة تسبب الأمراض المزمنة، مثل السرطان وأمراض القلب. وليس فقط أنه قد يساعد من التقليل من خطر الأمراض المزمنة، ولكنه يساعد أيضا على تعزيز مناعة الشخص عند التعامل مع الفيروسات اليومية والالتهابات مثل نزلات البرد.

ووفقا لجمعية القلب الأمريكية فتناول كميات أكبر من مركب موجود في الحمضيات مثل البرتقال والجريب فروت قد يخفض خطر السكتة الدماغية عند النساء ، فالنساء اللواتي تناولن كميات أكبر من الحمضيات لديهن خطر الإصابة بالسكتة الدماغية أقل ب 19 بالمئة من اللواتي تناولن كميات أقل.

البرتقال يخفض مستويات الكوليسترول في الدم

جميع الألياف في البرتقال قد تساعد على خفض مستويات الكوليسترول في الدم، لأنه يلتقط مركبات الكولسترول الزائد في الأمعاء ويدفع بها في عملية القضاء.

تناول البرتقال ينظم ضغط الدم العالي

يحتوي البرتقال أيضا على كمية جيدة جدا من المعادن مثل البوتاسيوم والكالسيوم. البوتاسيوم هو عنصر هام الذي يساعد على التحكم في معدل ضربات القلب وضغط الدم من خلال مواجهة آثار الضغط من الصوديوم.

البرتقال يساعد في منع السرطان

أثبتت دراسات أن تناول البرتقال يساعد في مكافحة عدد من أنواع السرطان بما في ذلك الجلد والرئة والثدي والمعدة والقولون.

البرتقال يحتوي على مركب يسمى D-Limonene التي ثبت أنها تلعب دورا هاما في الوقاية من أنواع مختلفة من السرطان مثل سرطان الرئة، وسرطان الثدي، وسرطان الجلد. بالإضافة إلى ذلك إحتوائه على مضادات الأكسدة وفيتامين C يساعد على تعزيز مناعة الجسم مما يساعد في محاربة الخلايا السرطانية.

ووفقا لبعض الدراسات فإن تناول البرتقال واليوسفي يقلل من خطر الإصابة بسرطان الكبد. وربما يرجع ذلك في جزء منه إلى مركبات الفيتامين المعروف بالكاروتينات.

وفقا لدراسة نشرت في المجلة الأمريكية لعلم الأوبئة، فإستهلاك البرتقال وعصير البرتقال في العامين الأولين من الولادة قد يقلل من خطر الاصابة بسرطان الدم. فالبرتقال يمكن أن يساعد أيضا في مكافحة تشكيل الجذور الحرة المعروف أنها تسبب السرطان. في حين أن كمية كافية من فيتامين C ضروري ومفيد جدا كمضاد للسموم.يشير الباحثون إلى أن فيتامين C أيضا يلعب دورا هاما في تعزيز الاستجابات المناعية للجسم.

تناول البرتقال يعزز صحة القلب

البرتقال ملئ بمعدن البوتاسيوم، وهو المسؤول عن مساعدة وظيفة القلب فعندما تصبح مستويات البوتاسيوم منخفضة جدا فهذا يؤدي إلى خلل في ضربات القلب والمعروفة باسم عدم انتظام ضربات القلب.

نظرا لإحتواء البرتقال على الألياف والبوتاسيوم وفيتامين C ومادة الكولين فذلك يساعد في صحة القلب. فزيادة تناول البوتاسيوم جنبا إلى جنب مع انخفاض في كمية الصوديوم المتناولة فهو النظام الغذائي الأكثر أهمية الذي يمكن للشخص القيام به للإقلال من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

كما يرتبط تناول البوتاسيوم بكميات عالية بتقليل خطر الإصابة بالسكتة الدماغية، والحماية من فقدان كتلة العضلات، والحفاظ على كثافة المعادن في العظام والحد من تكوين حصوات الكلى.

البرتقال يخفض مستويات السكر في الدم و يسهل عملية الهضم وفقدان الوزن

توفر البرتقال على نسبة عالية من الألياف يمكن أن يساعد على خفض مستويات السكر في الدم لدى مرضى السكري من النوع 1، وتحسين نسبة السكر في الدم ونسبة الدهون ومستويات الانسولين عند مرضى السكري من النوع 2. تناول وجبة الإفطار يوميا يقلل الإصابة بمرض السكري.

إحتواء البرتقال على نسبة عالية من الألياف، تساعد كذلك في عملية الهضم عن طريق الحفاظ لك العادية. بل هو أيضا جيد لانقاص الوزن. فالبرتقال معروف أنه قليل الدسم و هو من الأغذية الغنية بالمغذيات إضافة إلى المؤشر الجلايسيمي المنخفض (مؤشر نسبة السكر في الدم)، وهذا ما يجعله غذاء مثالي للاستهلاك للحماية ضد السمنة، والتي يمكن أن تؤدي إلى أمراض أخرى مثل أمراض القلب والسرطان والسكري، وارتفاع ضغط الدم و السكتة الدماغية.

البرتقال هي مصدر جيد جدا من الألياف القابلة للذوبان وغير القابلة للذوبان، التي تساعد على إبقاء المعدة والأمعاء صحية عن طريق منع مشاكل مثل متلازمة القولون العصبي. ومنع الإمساك.

البرتقال يساعد على نمو الدماغ

حمض الفوليك أو فيتامين B9 الموجود في البرتقال يعزز نمو الدماغ والحفاظ على الجهاز الحيوي في حالة جيدة. . و كذلك هذه العناصر الغذائية تجعل البرتقال فاكهة صحية للمرأة الحامل كما أنه يحول من وجود اضطرابات عصبية في وقت لاحق لدى الطفل يحتوي البرتقال أيضا على المغذيات النباتية التي تسمى بوليفينول التي تلعب دورا في تطوير وظائف التعلم والذاكرة في الدماغ. نصائح صحية للمرأة الحامل.

البرتقال يحسن نوعية الحيوانات المنوية

المواد المضادة للاكسدة وفيتامين C الموجودة في معظم الفواكه، بما في ذلك البرتقال يحسن نوعية وحركية الحيوانات المنوية . فيتامين آخر يسمى حمض الفوليك أيضا من المغذيات الأساسية للحفاظ على الحيوانات المنوية الصحية التي يمكنك الحصول عليها من البرتقال. كما أنه يحمي الحيوانات المنوية من أضرار وراثية، والتي قد تؤدي إلى تشوهات خلقية.

البرتقال يساعد على منع شيخوخة الجلد و يحمي العيون

هناك عدة أسباب لإستخدام البرتقال في صناعة مستحضرات التجميل. العديد من منتجات التجميل مثل الأقنعة والكريمات تحتوي على مستخلص البرتقال باعتباره عنصرا رئيسيا.

توفر البرتقال على عنصر “بيتا كاروتين” وهو أحد مضادات الأكسدة القوية يساعد على حماية الخلايا من الضرر و يحمي أيضا البشرة من الجذور الحرة ويمنع علامات الشيخوخة.

يساعد فيتامين C أيضا على الحفاظ على بشرة جميلة من خلال المساعدة على مكافحة تلف الجلد الناجم عن الشمس والتلوث.

ذلك لأن فيتامين C الموجود في البرتقال يساعد على منع تلف الجلد، من خلال القضاء على الجذور الحرة. ويعد عنصرا هاما للحفاظ على المظهر العام الجلد والملمس، ويمنع الشيخوخة المبكرة والتجاعيد من الجلد.فيتامين C مطلوب لإنتاج الكولاجين وهو البروتين الذي يقوي البشرة، في حين أن فيتامين A يساعد في نمو خلايا الجلد.

البرتقال غني كذلك بالفيتامين A . فيتامين (A) مطلوب أيضا للحفاظ على الأغشية المخاطية في العينين صحية.هذا العنصر الغذائي يحتوي على مركبات كاروتينويد مثل اللوتين وبيتا كاروتين وزياكسانثين، والتي يمكن أن تساعد في منع الضمور البقعي المرتبط بالعمر. كما يساعد فيتامين A عينيك على إمتصاص الضوء، ويحسن الرؤية الليلية. إكتشف الفوائد الصحية للشاي الأخضر.

10 فوائد صحية لفاكهة البرتقال

المخاطر الصحية للبرتقال

على الرغم من توفر البرتقال على الكثير من المغذيات المفيدة، مع ذلك فإن له بعض السلبيات مثله مثل الحمضيات الأخرى، و إحتواء البرتقال على نسبة عالية من الحامض يؤدي إلى تآكل مينا الأسنان الخاصة بك، وزيادة خطر الإصابة بتسوس الأسنان مع مرور الوقت. الحمضيات هي من بين أكثر الأطعمة الضارة لصحة الفم.

إذا كان للبرتقال فوائد كثيرة فإن المبالغة في تناوله قد يسبب بعض المشاكل الصحية .

تناول الكثير من البرتقال له بعض الآثار الجانبية غير مريحة ، فإحتوائه على كميات مهمة من الألياف قد يؤثر على الهضم، مما يسبب تشنجات في البطن، ويمكن أن يؤدي أيضا إلى الإسهال وهذا عند تناول كميات زائدة منه.

وعلى الرغم من أن البرتقال يحتوي على سعرات حرارية منخفضة فإن تناول كميات كثيرة منه في اليوم يمكن أن يؤدي إلى زيادة الوزن. ومن الممكن أيضا أن يسبب تناول الكثير من فيتامين C (أكثر من 2000 ملغ يوميا). وجود فائض من هذه العنصر الغذائي في الجسم مما قد يؤدي إلى الإسهال، والغثيان، والتقيؤ، الحرقة والانتفاخ أو التشنجات والصداع، والأرق، أو حصى الكلى.

ولأن البرتقال غذاء حامض فذلك يمكن أن يسبب في حرقة، وخصوصا بالنسبة لأولئك الذين يعانون بالفعل من حرقة بانتظام .

يجب على الناس الذين يتناولون “حاصرات بيتا” الحرص على عدم تناول الكثير من البرتقال. لأن هذه الأدوية تساهم في زيادة مستويات البوتاسيوم، وإذا خلط مع الكثير من الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم مثل البرتقال والموز، يمكن أن يؤدي إلى وجود فائض من البوتاسيوم في الجسم.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق